منتديات غرباء العراق

اهلا بك عزيزي اذا كنت زائر فيشرفنا تسجيلك وانظمامك لعائلتنا اما اذا كنت عضو فتفضل بالدخول
منتديات غرباء العراق

منتدى لكل من يرغب بحياة المحبه والسلام والصداقه والاخوه والتعارف وووو كل شيء تتمنى ان تعيشه بحياتك

تصويت

هل ستحقق المظاهرات العراقيه اثاراَ على الحكومة
100% 100% [ 2 ]
0% 0% [ 0 ]
0% 0% [ 0 ]
0% 0% [ 0 ]

مجموع عدد الأصوات : 2

المواضيع الأخيرة

» توربو و قطع غيار تيربو 00905378368777
الجمعة يوليو 10, 2015 2:07 am من طرف مضر نوير

» رحلات شرم الشيح بالمواصلات بارخص الاسعااااااااااااااااااااااار باكيدج ترافيل
الخميس أبريل 30, 2015 3:54 am من طرف دياناباكيدج

» اجمد رحلات الصيف فى باكيدج ترافيل وبسسسسسسسسسسسسس
الخميس أبريل 30, 2015 3:47 am من طرف دياناباكيدج

» عندنا وبس رحلات لشرم الشيخ بارخص الاسعااااااااااااااااااااااااار
الخميس أبريل 30, 2015 3:46 am من طرف دياناباكيدج

» ارخص رحلات لشرم الشيخ عندبا وبس بالمواصلات باكيدج ترافيل
الخميس أبريل 30, 2015 3:45 am من طرف دياناباكيدج

» تخلص الآن من الصراصير بمنزلك نهائيا
الأربعاء يناير 14, 2015 8:25 am من طرف ساره خالد

» نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش
الأربعاء أكتوبر 22, 2014 11:43 am من طرف نقل عفش واثاث

» نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش
الأربعاء أكتوبر 22, 2014 11:40 am من طرف نقل عفش واثاث

» نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش نقل عفش
الأربعاء أكتوبر 22, 2014 11:40 am من طرف نقل عفش واثاث

دخول

لقد نسيت كلمة السر

سحابة الكلمات الدلالية


    عام 2012

    شاطر
    avatar
    يوليوس قيصر
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    ذكر المواضيع : 115
    تاريخ الميلاد : 22/08/1990
    تاريخ التسجيل : 24/08/2009
    موقعك المفضل : http://ghrabaaliraq.yoo7.com

    عام 2012

    مُساهمة من طرف يوليوس قيصر في الأربعاء مايو 19, 2010 2:54 am


    فلكيون عراقيون يفندون نظرية سقوط مذنب على الأرض العام 2012



    فند فلكيون عراقيون نظرية سقوط مذنب كبير من الأجرام السماوية على الأرض في العام 2012، مؤكدين أنهم أجروا دراسات عدة صاحبتها عمليات رصد للأجرام السماوية أثبت بالدليل القاطع أن هذا المذنب غير موجود حالياً، "وهو ما يتطابق مع نتائج اكبر الوكالات الفضائية الدولية"، بحسب قولهم.

    وقال الباحث الفلكي حسن صبار علوان في حديث لـ"السومرية نيوز"، اليوم الثلاثاء، إن "ما أشيع عن احتمال سقوط مذنب كبير على الأرض في العام 2012 كلام غير صحيح وتكهنات ليست دقيقة"، موضحاً أنه "تم تسريب خبر بهذا الشأن لكننا استطعنا أن نفنده من خلال البحوث والدراسات الفضائية، إضافة إلى عمليات الرصد والتصوير للفضاء، إذ أظهرت كل هذه الممارسات أن لا وجود لهذا المذنب، وبالتالي ليست هناك مخاوف من سقوطه".

    وأكد علوان أن "نتائج دراسات الفلكيين العراقيين جاءت متطابقة مع أكبر الوكالات الفضائية العالمية مثل وكالة ناسا ووكالة الفضاء الأوربية ووكالة الفضاء اليابانية ووكالة الفضاء الهندية وجمعية الفلك بالقطيف في المملكة العربية السعودية والجمعية الفلكية في جدة"، مبيناً أن "بعض هذه الوكالات أثنت على نتائج اختباراتنا التي أرسلت لها وكانت محط ثقة كبيرة من قبلها".

    ولفت الباحث وهو صاحب مرصد الصبار في محافظة القادسية الى "أن لأعضاء الرابطة العراقية لهواة العلوم والموهوبين اتصالات مستمرة مع الوكالات الفضائية وهناك تبادل للخبرات معها عبر الانترنيت".

    وكانت الرابطة العراقية لهواة العلوم والموهوبين نظمت ندوة فلكية، أمس الاثنين، في مدينة الكوت بمحافظة واسط شارك فيها عدد من الموهوبين والمتخصصين بعلوم الفلك والفضاء من محافظات بغداد وكربلاء والديوانية، تخللها رصد فلكي للأجرام السماوية وافتتاح معرض للصور الفوتوغرافية للأجرام السماوية التقطها الفلكيون العراقيون.

    وأضاف علوان أن "الفلكيين العراقيين أجروا دراسات مكثفة لأشهر عدة حول المذنب، الذي يقال أنه يؤثر على الكواكب البعيدة كبلوتو ونبتون، لرصد موقع الكوكبين على فترات مختلفة"، لافتاً إلى أن "الحسابات العلمية الفلكية تؤكد أن وجود الكواكب الأخرى مطابق للواقع، ولا وجود لجرم سماوي إضافي يؤثر عليها".

    وأوضح الباحث أنه "في حال كان صحيحاً ما أشيع عن وجود مذنب بحجم الشمس أو في أقل تقدير أكبر من الأرض بنحو خمس مرات، فيفترض أن يكون موجوداً في الوقت الحالي في المجرة السماوية بين كوكبي المشتري وزحل، ويمكن مشاهدته بالعين المجردة أو على الأقل بواسطة أجهزة رصد الفضاء"، مستدركاً بالقول أنه "في الواقع غير موجود".

    وتابع علوان أن هذا المذنب يسمى "كوكب نيبرو أو كوكب أكس أو المذنب العاشر، وهو كوكب بابلي أو سومري بحسب الأساطير القديمة في وادي الرافدين".

    وفي سياق متصل، اعتبر رئيس قسم الدراسات والبحوث في الرابطة العراقية لهواة العلوم والموهوبين عصام سالم في حديث لـ "السومرية نيوز" أن "الحديث عن وجود مذنب من هذا النوع لا يزال مجرد تكهنات، ولا دليل على وجوده"، مضيفاً أن "البحوث والدراسات العلمية التي أجراها الفلكيون العراقيون، وتحديداً الهواة منهم، لم تشر إلى وجود المذنب".

    وذكر سالم أنه "لو كان المذنب موجوداً في المجرة السماوية، لكان بالإمكان رصده من قبل الوكالات الفضائية العالمية التي تمتلك أجهزة رصد وتقنيات عالية"، مطالباً الحكومة بـ "دعم المبدعين والموهوبين والعمل على إحياء الجمعية الفلكية العراقية التي كانت في وقت ما من الجمعيات الموثوق بها على مستوى العالم ولها أهمية كبيرة في مجال علوم الفلك".

    واعتبر سالم أن اختيار الاتحاد الدولي لعلوم الفلك والفضاء والمنظمة العالمية اليونسكو شخصية عراقية لتنظيم السنة الفلكية لدول غرب أسيا انجاز عراقي كبير"، منتقداً الحكومة "لعدم إيلاء هذا الأمر أي اهتمام".

    وكان الاتحاد الدولي لعلوم الفلك ومنظمة اليونسكو قررا اختيار رئيس جمعية علوم الفلك في إقليم كردستان العراق السيد آزدي منظماً إقليمياً للسنة الفلكية هذا العام 2009 لدول غرب آسيا، فيما اختارا رئيس الرابطة العراقية لهواة العلوم والموهوبين جواد كاظم فالح منظماً للسنة الفلكية في العراق.

    بدوره، قال فالح في حديث لـ "السومرية نيوز" إن الرابطة نظمت الندوة الفلكية تحت شعار "بقدرات الموهوبين نبني العراق"، بالتزامن مع السنة الفلكية الدولية لعام 2009، مشيراً إلى أنها "تعد الأولى من نوعها في المحافظة، كما قدمت معلومات مهمة حول القيام بالرصد الفلكي عبر أجهزة التلسكوب الحديثة ومشاهدة الكواكب والمجرات، فضلاً عن عرض نشاطات العراق خلال العام الحالي وإقامة معرض للصور الفلكية".

    وشرح رئيس رابطة هواة العلوم والموهوبين أن "المنظم المحلي للسنة الفلكية يرصد الأحداث الفلكية، التي تكون بمعظمها معروفة مسبقاً، ويثبت توقيتها بما فيها حركة القمر الشهرية"، مشيراً إلى أن "مهماته تتضمن أيضاً نشر الثقافة الفلكية والتعريف بعلم الفلك والفضاء عبر تنظيم العديد من الفعاليات سنوياً".

    ولفت فالح إلى أن رابطة العلوم في العراق نظمت هذا العام العديد من الفعاليات الفلكية منها عمليات رصد للمجرات السماوية في بغداد وكربلاء والديوانية وواسط والبصرة.

    وأكد فالح أنه "قدم رسائل كثيرة إلى الحكومة العراقية، منها إلى رئيس الوزراء ووزير العلوم والتكنولوجيا ووزير التربية ومسؤولين آخرين لتوضيح أهمية اختيار العراق منظماً للسنة الفلكية لدول غرب آسيا من دون الحصول على أي رد"، معتبراً أن "الحكومة تعطي انطباعاً أنها لا تريد للعراق أن يخطو في مجال الفلك وعلوم الفضاء، وهذا الأمر مؤسف جداً".

    يذكر أن الاتحاد الدولي لعلوم الفلك ومنظمة اليونسكو قررا قبل عامين أن تكون سنة 2009 سنة دولية فلكية، بعد مرور 400 عام على اختراع العالم غاليليه جهاز التلسكوب ومرور 40 عاماً على وقوف أول إنسان على سطح القمر، واختارا رئيس جمعية علوم الفلك في إقليم كردستان العراق آزدي منظماً إقليمياً للسنة الفلكية لدول غرب آسيا.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 8:26 am